واتس أب يكشف تفاصيل جريمة حرب لضابط أمريكي في العراق

أوشكت محكمة عسكرية في سان دييجو بولاية كاليفورنيا الأمريكية، على الإنتهاء من قضية إدوارد جالاجر، الضابط بالقوات الخاصة للبحرية الأمريكية، المعروفة باسم “نيفي سيلز”، والمتهم بإرتكاب 40 جريمة بما في ذلك قتل سجين يبلغ من العمر 17 عامًا ومحاولة قتل اثنين من المدنيين العراقيين أثناء تواجدهما في الموصل عام 2017.

وأوضحت صحيفة ديلي ميل البريطانية، أن المتهم ارتكب جرائم حرب في العراق عام 2017، حيث أجهز بسكين على فتى سجين كان مصابًا في ساقه، وأفادت أن المتهم سجين منذ كانون الاول 2018، حيث أوشي به أفراد من وحدته. 

وأنكر جالاجر جميع التهم الموجهة إليه وادعى أنها مجرد إفتراءات من الضباط الذين كانوا يعملون تحت إمرته ووصفوه بأنه متعطش للدماء وكان يظن في نفسه إله في ساحة المعركة. 

وأذهل أحد الشهود الحاضرين وقاعة المحكمة حيث اعترف على نفسه بارتكاب جريمة قتل خلال خدمته، إلا أنه لن يتعرض للمحاكمة بسبب برنامج حماية الشهود. 

وبدأ الأمر في اذار 2018، حينما طالب سبعة من أعضاء فريقه باجتماع مع قائد القوات لمناقشة سلوك جالاجر المزعوم أثناء خدمتهم، والعجيب أنه تم منحه النجم البرونزي بعد أيام. 

Please follow and like us:

شاهد أيضاً

مفوضية حقوق الانسان: شهيدان و ٢٣ مصابا و٢٨٣ معتقلا في ذي قار

اعلنت مفوضية حقوق الانسان، اليوم الثلاثاء، عن حصيلة الشهداء والجرحى والمعتقلين جراء الاحداث الاخيرة في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.