ابراج اليوم جاكلين عقيقي

صوتها:استراحة

الحمل (21 آذار – 20 نيسان)

مهنياً: تبحث في قضايا تمويلية ومشاريع كبيرة تضمّ بعض الزملاء أو الجهات، وتقتحم الساحات وتكون واثقاً بخياراتك

عاطفياً: عليك أن تركز أكثر على مجالك العاطفي فالكثير من المحطات المهمة في طريقها إليك حاملة مفاجآت سارّة 

صحياً: محاولة إيجاد الوقت للقيام بالتمارين الرياضية المناسبة خير من التقاعس والكسل والتسويف

الثور (21 نيسان – 20 أيار)

مهنياً: تفاجأ في الدوائر الرسمية بتسهيلات في المعاملات وتخليص الأمور العالقة والاهتمام الشخصي بك 

عاطفياً: تحاول أن تسلط الضوء على قدراتك الإنسانية ومدى استعدادك للتضامن مع الحبيب، الذي بدوره يتجاوب معك مقدمًا الدعم والاهتمام والرعاية 

صحياً: تكون في تحسن، لكنك تعاني الإجهاد بسبب التفكير المستمر في علاقاتك ومسؤولياتك الاجتماعية وفي مجال العمل

الجوزاء (21 أيار – 21 حزيران)

مهنياً: مكافأة غير متوقعة في طريقها إليك، تقديراً لجهودك الكبيرة في تنفيذ كل ما يطلب منك بجدية لافتة 

عاطفياً: بعض العقبات تقف بطريقك وتحاول أن تتجاوزها بأقل خسائر ممكنة حفاظاً على العلاقة 

صحياً: الإرادة ضرورية في حالة مثل حالتك تتطلب منك الصبر والأناة لتتخلص من مشكلاتك الصحية

السرطان (22 حزيران – 22 تموز)

مهنياً: ابدأ بتنفيذ مشروعك الذي خططت له طويلا وسيدر عليك أموالا جيدة، وستجد في نهاية المطاف أنك في وضع مهني جيد 

عاطفياً: يغمرك الشريك بحبه وحنانه وبالمفاجآت السعيدة والأوقات الساحرة ولكنك بعيد عنه، حاول أن تدخل الفرح إلى قلبه بأي طريقة لأنه بأمسّ الحاجة لذلك 

صحياً: خذ المبادرة للقيام بكل ما يبعد عنك المشكلات الصحية أو يصيبك بعوارض مزعجة

الاسد (23 تموز – 22 آب)

مهنياً: يوم ملائم جدّاً للتحرّك في عدة اتجاهات وعدم حصر الجهود بأمر أو اثنين لكن لا تراهن على الدّقة أو الخبر اليقين 

عاطفياً: تتأكد أن الشريك هو عالمك وحبك الحقيقي وأن كل الأخطاء التي رافقت علاقتكما العاطفية كانت نتيجة انفعالات غير ضرورية 

صحياً: قد تمر بأمور مخيّبة للآمال، وربّما تحمل فوضى وعدم رضى، ما ينعكس سلباً على وضعك الصحي

العذراء (23 آب – 22 أيلول)

مهنياً: تنحسر متاعب الأيام الأخيرة، وتتحرر من قيد أو رابط، وتواجه العثرات والعقبات بعزيمة أقوى وتتغلب على المنافقين 

عاطفياً: تبدو متحمّساً ومنفتحاً وناجحاً في الوصول إلى هدفك وواثقاً بنفسك، ومطمئناً الى مصيرك مع الشريك 

صحياً: إياك والاكتفاء بالمأكولات التي قد تفقدك قسماً كبيراً من البروتيينات، ما يؤثر سلباً في وضعك الصحي

الميزان (23 أيلول – 23 تشرين الأول)

مهنياً: توجّه إليك بعض الأسئلة في اجتماع اليوم تسبب لك الإحراج ولا سيما أنك لا تعلم شيئاً عنها 

عاطفياً: لا تتطرق إلى المواضيع الحساسة والتي تشعر أنها قد تجرح الحبيب وتجعله يشك فيك وتتسبب بإبعاده عنك 

صحياً: تواجه أشخاصاً يثيرون بعض المتاعب من خلال انفعالات ومواجهة صارخة وتظهر المتاعب وتنقلب المقاييس رأساً على عقب

العقرب (24 تشرين الأول – 21 تشرين الثاني)

مهنياً: كن متأنياً جداً هذا اليوم على الصعيد المهني والمادي، إبحث عن سلامتك ولا تغامر في أي مجال 

عاطفياً: تتمالك أعصابك أمام الشريك ولا سيما حين تصدر منه بعض التصرفات الصبيانية، لكنك تستوعب الأمور بسعة صدرك 

صحياً: مهما كثرت المشاغل لإبعادك عن الرياضة، حاول إيجاد ولو وقت قليل لممارستها

القوس (22 تشرين الثاني – 20 كانون الأول)

مهنياً: يؤدّي الأصدقاء دوراً في تقدمك المهني، وتنتمي إلى جماعات قوية وداعمة تؤيدك في طروحاتك واقتراحاتك المهنية

عاطفياً: تحرر من الضغوط وبرهن عن جرأة وشجاعة أمام الشريك، قد تعرف مغازلة جدية تقودك إلى نهاية سعيدة ومريحة

صحياً: تكون عبرة لكل من يعاني متاعب صحية يتخلص منها بالإرادة القوية وممارسة الرياضة

الجدي (21 كانون الأول – 19 كانون الثاني)

مهنياً: عوامل إيجابية وجيّدة على الصعيد المهني، مترافقة مع مطالبك المالية المحقة، وقد تبلغ الهدف قريباً 

عاطفياً: في الأجواء عشق وتعلّق وكلام كثير ودعوات متراكمة وسحر تمارسه أينما حللت 

صحياً: الشعور بالخيبة أحياناً يولد حالة اكتئاب ورغبة في الانزواء واضطراباً نفسياً

الدلو (20 كانون الثاني – 18 شباط)

مهنياً: تتمتع بقدرة كبيرة على الإقناع وبأفكار غزيرة، لا تتردّد في الإفصاح عن رأيك أو طرح آرائك 

عاطفياً: تقوى الرومنسية، إعتن بمظهرك وارتد أجمل الثياب، فقد تلتقي الحبيب إذا كنت خالياً، ولا سيما أن الوقت قد حان للارتباط 

صحياً: تبدو الأمور بحاجة ماسّة إلى ممارسة الرياضة بكثافة، بعد ازدياد الوزن كثيراً

الحوت (19 شباط – 20 آذار)

مهنياً: حاول ان تبتعد عن الضوء وتحدث عن مشاريعك الى من تثق به بعيداً عن أسماع الآخرين، أما في العمل فتحقق نجاحات كبيرة ومذهلة 

عاطفياً: تسير الأمور بينك وبين الشريك كما تشتهيان، وتنتقلان إلى مرحلة جديدة من الثقة المتبادلة والحب الصادق 

صحياً: تتراجع المعنويات والأوضاع الصحية فتشعر بالإحباط نوعاً ما وتتقوقع على ذاتك

Please follow and like us:

شاهد أيضاً

استراحة ابراج اليوم الحمل   مهنياً: حافظ على الملفات الخطيرة وعلى أسرار العمل ولا تبح بها لأحد، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.