مخدة تعديل الرأس… هل هي آمنة ومفيدة لرضيعك؟

صوتها:استراحة

في الفترة الأولى التي تلي الولادة تلاحظ الأم أن رأس صغيرها غير مكتمل حيث تشوبه بعض الفراغات أو التموجات وهذا أمر طبيعي. ولكن على الأم أن تعتني بأدق التفاصيل الخاصة بطفلها الرضيع الذي يعتبر شديد التأثر بكل العوامل التي تحيط به، وانطلاقاً من هنا سنتحدث اليوم عن المخدة المخصصة لتعديل رأس الرضيع، عن رأي العلم بها وعن مدى فعاليتها. إحصلي على تفاصيل أكثر حول هذا الموضوع من خلال مجلة صوتها


لماذا تلجأ الأمهات إلى مخدات تعديل الرأس للرضيع؟

بعد الولادة بفترة قصيرة، تبقى هيكلية رأس الرضيع غير مكتملة بحيث تكون في طور النمو والاكتمال. وتشعر الأمهات في هذه المرحلة بالحاجة إلى شراء مخدة مخصصة للطفل تأتي بشكل دائري وتكون فارغة في الوسط. والهدف من هذه المخدة هو تعديل المظهر الخارجي لرأس الرضيع الذي تشوبه في العادة تموجات وتعطي مظهراً غير متوازٍ للجمجمة من الخلف خاصة وأن الطفل ينام على جهة معينة أكثر من أخرى.

ماذا يقول العلماء عن الوسادة؟

يقول العلماء أن فوائد هذه الوسادة ليست مثبتة علمياً، ويرفضون تأكيد نتائجها وفعاليتها في مجال تعديل رأس الرضيع غير الملتئم.


ما رأي الأمهات اللواتي جربنها بهذه الوسادة؟

بالنسبة للأمهات فهن أثنين على نتائجها الواضحة والمفيدة في تحسين شكل الرأس عند الرضيع، وقد قلن أنها تخفف الضغط عن الجهة الخلفية من الجمجمة وبالتالي تمنع تموجات الرأس التي تعطي شكلاً غير متوازٍ لرأس الرضيع.

Please follow and like us:

شاهد أيضاً

هذه النصائح لك لتحافظي على علاقة طيبة بصديقاتك مهما حصل!

صوتها:استراحة تعد الصداقة من الروابط الأجمل التي ترتقي بالإنسان وتجعله فرداً قوياً لديه من يدعمه …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.