صوتها:استراحة

الحمل (21 آذار – 20 نيسان)

مهنياً: يحذرك هذا اليوم من مشاكل لها علاقة بوضعك المهني، ويفرض عليك اتباع نمط آخر من التعاطي مع بعض الزملاء

عاطفياً: القرارت العشوائية ليست في مصلحتك، فحاول معاملة الشريك بليونة لتبقى مرتاحاً من الهموم والمشاكل

صحياً: تشكو الإرهاق الشديد بسبب الضغوط الكثيرة التي تعانيها، ويبقى الحل للتخلص منها هو الرياضة

الثور (21 نيسان – 20 أيار)

مهنياً: يتوّج هذا اليوم فترة واعدة، ما يعني مشروعاً مشتركاً مع بعض الأقوياء وعملاً إبداعيّاً

عاطفياً: في الأفق حب وعواطف حارة وعملية إبداعية، هذا ما يشير إليه الجو الذي تعيشه هذا اليوم

صحياً: نفسيتك المرحة وطبعك الهادئ يكونان أحد العوامل الإيجابية في استقرار وضعك الصحي

الجوزاء (21 أيار – 21 حزيران)

مهنياً: يحذّرك هذا اليوم من ارتكاب بعض الأخطاء، ويطلب إليك التروّي وتحليل الأمور بهدوء

عاطفياً: تسلّط الضوء على قدراتك الانسانية ومدى استعدادك للتضامن مع الحبيب الذي بدوره يتجاوب معك مقدّماً الدعم والاهتمام والرعاية

صحياً: الإضطرابات الصحية التي قد تظهر اليوم يجب أخذها على محمل الجد، لأنها قد تصبح دائمة

السرطان (22 حزيران – 22 تموز)

مهنياً: يخفّ الوهج الذي رافقك منذ بداية الشهر، لكن هذا اليوم يسلط الضوء على شؤون مالية

عاطفياً: تختلط الأمور عليك ولا تعرف ماذا تريد من الحبيب، لكنّك لا تترك الغضب يسيطر عليك

صحياً: مراقبة وضعك الصحّي بين الحين والآخر من قبل طبيبك مهمّ، ولا سيما إذا واجهتك تحديات أرهقت أعصابك


الاسد (23 تموز – 22 آب)

مهنياً: تستقطب هذا اليوم فرصاً مميزة تتعلق باستثمارات ومضاربات مالية وتحقق ربحاً ما

عاطفياً: تعاطف مع الطرف الآخر وأظهر محبّتك واهتمامك والمحافظة على صبرك وهدوئك، من دون تشنّج أو غيرة أو تملّكية

صحياً: حاول حماية نفسك من الأمراض والحوادث، والحذر من المياه والأغذية والمأكل والمشرب

العذراء (23 آب – 22 أيلول)

مهنياً: تكون مشرقاً ومتألقاً هذا اليوم، ويجتمع حولك الأصدقاء ويلوح في الأفق رحلة أو الانتقال إلى بلد إقامة جديد

عاطفياً: تسامح الشريك على أمور حسّاسة، لكنك لن تتهاون في حال كان الكذب هو محور الخلاف

صحياً: كن حريصاً في انتقاء نوعية طعامك، وخفّف من النشويات والدهنيات

الميزان (23 أيلول – 23 تشرين الأول)

مهنياً: تعمل على عدة جبهات ويكون النجاح حليفك، وتجري اتصالات مع مؤسسات كبرى للفوز بمشروع مهم

عاطفياً: نظرتك إلى الحياة تتجه نحو مزيد من الإيجابية، وهذا يعود إلى جرعة التفاؤل التي منحك إياها الشريك

صحياً: استشر طبيبك بين الحين والآخر، واطلب منه أن يعطيك وصفة لتقوية الفيتامينات في جسمك

العقرب (24 تشرين الأول – 21 تشرين الثاني)

مهنياً: تعمل على جبهات متعددة وتلاقي النتائج المدهشة، وبانتظارك سفر أو عمل خارج البلاد مع مؤسسات كبرى

عاطفياً: راجع حساباتك مع الشريك حتى تتمكن من خلق فرص جديدة للعلاقة بينكما، وخصوصاً في الأيام المقبلة 

صحياً: إتق شر البرد الغدّار، لئلا تصاب بالزكام أو بنزلة صدرية تلزمك الفراش

القوس (22 تشرين الثاني – 20 كانون الأول)

مهنياً: يوم حافل بالحركة والنشاط، استعد لنجاحات قد تفتح أمامك أبواب التقدم والترقي والمكافآت 

عاطفياً: لا تُشح بمشاعرك عن الحبيب، إنما صارحه بكل ما يدور في عقلك وقلبك ليكون على بيّنة مما أنت عليه 

صحياً: إذا كنت تعيش تشويشاً واضطراباً مهنياً فلا تدعه يؤثر في صحتك، يكفيك ما أنت فيه

الجدي (21 كانون الأول – 19 كانون الثاني)

مهنياً: احذر غيرة بعض الزملاء منك، فقد يضعونك في مشاكل أنت بغنى عنها، وأنت قادر على رد الصاع الصاعين 

عاطفياً: إذ أثرت غيرة الحبيب فقد لا تعرف ما ينتظرك، هو شخص متفهم ويحبك أكثر مما تتصوّر 

صحياً: وقت مناسب للقاء الأصدقاء والذهاب في رحلة للخروج من الروتين والترفيه والراحة

الدلو (20 كانون الثاني – 18 شباط)

مهنياً: تشعر بالقوة لكنك تريد ان تتفرد بالقرار وان تعمل بلا ضجيج، لكن احذّر الانعزال وخلق بعض الأعداء حولك 

عاطفياً: إذا رغبت في الارتباط بعلاقة جديدة، عليك إنهاء علاقتك بشريكك الحالي لئلا تجد نفسك ضائعاً 

صحياً: حتى لو كان الطقس بارداً نوعاً، فهو ملائم للمشي شرط أن تحمي نفسك جيداً من الصقيع، فقم بذلك

الحوت (19 شباط – 20 آذار)

مهنياً: لا تزال الحظوظ تدعم كل تطلّعاتك وتوجهّاتك، ولا بد من أن تكون قد وضعت الخطوط العريضة على الصعيد المهني 

عاطفياً: تمر بيوم دقيق بعض الشيء، لكن لا تدع ذلك يؤثر في علاقتك بالشريك لأنه يسعى لمساعدتك 

صحياً: لكل داء دواء، ودواء البدانة أو السمنة التخفيف من الأكل وممارسة الرياضة، ماذا تنتظر؟









Please follow and like us:

شاهد أيضاً

ابراج اليوم جاكلين عقيقي

الحمل . مهنياً: تتعثر الظروف فيكون المزاج متراجعاً ويتسبب ببعض الالتباس على الصعيد المادي، تناقش …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.