ابراج اليوم جاكلين عقيقي

صوتها/ استراحة

الحمل (21 آذار – 20 نيسان)
مهنياً: يتيح أمامك هذا اليوم فرصة كبيرة للنجاح والتقدم والازدهار، لكن لا تتأخر في إنجاز أعمالكعاطفياً: ترغب في تمضية المزيد من الوقت مع الحبيب، قريباً تعود الأمور إلى طبيعتها وأفضل مما كانت

صحياً: سارع إلى شراء بعض المعدات الرياضية واستعمالها كما يلزم لتحافظ على رشاقتك.

الثور (21 نيسان – 20 أيار)
مهنياً: يكون هذا اليوم مؤشراً ملائماً للانطلاق في الأعمال المهمة المنتظرة، ووضع الخطط المستقبلية لمشاريع كبيرة تريد إنجازها

عاطفياً: أدرس خطواتك بدقة، لا تغامر بعلاقتك مع الحبيب فأنت لا تطيق فراقه حتى ليوم واحد

صحياً: بين اتخاذ القرار وعدم اتخاذه لحظة، فما عليك إلا أن تختار بين أن تكون بصحة جيدة أو بصحة غير سليمة.

 

الجوزاء (21 أيار – 21 حزيران)
مهنياً: يجعلك هذا اليوم تطل ّ على مجموعة من الناس، معلناً عن مشروع جديد أو عن أرباح وتطوّرات مناسبة

عاطفياً: تشعر بميل إلى التغيير والتقدّم والتطوّر، تساعدك الظروف على ذلك، وتبدو واثقاً بنفسك

صحياً: أنت تعلم أنّ عضلات قلبك ضعيفة، ومع هذا لا تتوقف عن التدخين، حتى لو خففته منذ مدة.

 

السرطان (22 حزيران – 22 تموز)
مهنياً: تشعر بحماسة كبيرة، ويعود السبب إلى عدم شعورك بالاستياء أو التعب، كذلك إن بعض المشكلات لن تجعلك إنساناً قلقاً وغير متعاطف كلياًعاطفياً: تعيش يوماً عاطفياً رائعاً جداً، وتشعر بهذه الروعة كلما حاول الشريك مفاتحتك بموضوع يتعلق بكما

صحياً: لا تكن من ذوي الاستهتار بكل شيء في الحياة، إذا ساءت صحتك فلن ينفعك الندم.

الاسد (23 تموز – 22 آب)
مهنياً: تنتهي الصعوبات والخيبات، وتستعيد تألقك وحيويتك وتفاؤلك واندفعاك لإنجاز ما تطمح إليه من مشاريع ومخططاتعاطفياً: كن إيجابياً إلى أقصى الحدود في علاقتك مع الحبيب، فهو الوحيد الذي يفهمك من دون أن تتفوه ولو بكلمة واحدة

صحياً: باعد بينك وبين كل ما ينعكس سلباً على صحتك، وقارب الخطى من كل ما يفيدك.

العذراء (23 آب – 22 أيلول)
 مهنياً: أمامك فرصة من العمر انتظرتها طويلاً فاستغلها بذكاء وحكمة ورويّةعاطفياً: لقاء مفاجئ تتوطد فيه علاقتك بالحبيب أكثر فأكثر، وتمضي معه وقتاً جميلاً وممتعاً قد لا تتكرر إلا بعد مدة طويلة

صحياً: قد ينتابك إرهاق غير طبيعي، وتشعر بأنك عاجز عن القيام بأي نشاط، حذار.

الميزان (23 أيلول – 23 تشرين الأول)
مهنياً: يجعلك هذا اليوم محط إعجاب الزملاء وتقديرهم وإسناد المزيد من المهام الملحة إليكعاطفياً: تكون أمام خيار لا بدّ منه حول موضوع محدّد أدرسه جيداً قبل الإقدام عليه واستشر الشريك

صحياً: لا تدع الآخرين يوترون أعصابك، في محاولة منهم لاستدراجك إلى ارتكاب أخطاء قد تكلفك غالياً.

العقرب (24 تشرين الأول – 21 تشرين الثاني)
مهنياً: يرطّب الزملاء الأجواء في العمل اليوم، ويطرأ مستجدّ ما يؤشر إلى بعض التبدّلات في الظروف

عاطفياً: تفرحك الأجواء وتنقلك إلى موقع آخر، فتعيش مغازلة جميلة أو تلتقي بعض الأحبّاء أو تعيش تعويضاً عن خسارة عاطفية سابقة

صحياً: تكثر من التحركات غير المجدية، ما يرتد سلباً على وضعك الصحي، انتبه.

 

القوس (22 تشرين الثاني – 20 كانون الأول)
مهنياً: يخف الوهج الذي رافقك منذ بداية الشهر، لكن هذا اليوم يسلط الضوء على شؤون مالية

عاطفياً: تختلط الأمور عليك ولا تعرف ماذا تريد من الحبيب، لكنك لا تترك الغضب يسيطر عليك

صحياً: مراقبة وضعك الصحي بين الحين والآخر من قبل طبيبك مهم، ولا سيما إذا واجهتك تحديات أرهقت أعصابك.

 

الجدي (21 كانون الأول – 19 كانون الثاني)
مهنياً: يحذّرك هذا اليوم من ارتكاب بعض الأخطاء، ويطلب إليك التروّي وتحليل الأمور بهدوء

عاطفياً: تسلّط الضوء على قدراتك الانسانية ومدى استعدادك للتضامن مع الحبيب الذي بدوره يتجاوب معك مقدّماً الدعم والاهتمام والرعاية

صحياً: الإضطرابات الصحية التي قد تظهر اليوم يجب أخذها على محمل الجد، لأنها قد تصبح دائمة.

 

الدلو (20 كانون الثاني – 18 شباط)
مهنياً: يتوّج هذا اليوم فترة واعدة، ما قد يعني مشروعاً مشتركاً مع بعض الأقوياء وعملاً إبداعيّاً

عاطفياً: في الجو حب وعواطف حارة وعملية إبداعية، هذا ما يشير إليه الجو الذي تعيشه هذا اليوم

صحياً: نفسيتك المرحة وطبعك الهادئ يكونان أحد العوامل الإيجابية في استقرار وضعك الصحي.

 

الحوت (19 شباط – 20 آذار)
مهنياً: يحذرك هذا اليوم من مشاكل لها علاقة بوضعك المهني، ويفرض عليك اتباع نمط آخر من التعاطي مع بعض الزملاء

عاطفياً: القرارات العشوائية ليست في مصلحتك، فحاول معاملة الشريك بليونة لتبقى مرتاحاً من الهموم والمشاكل

صحياً: تشكو الإرهاق الشديد بسبب الضغوط الكثيرة التي تعانيها، ويبقى الحل للتخلص منها هو الرياضة.

 

Please follow and like us:

شاهد أيضاً

ابراج اليوم جاكلين عقيقي

صوتها/ استراحة الحمل (21 آذار – 20 نيسان) مهنياً: يتيح أمامك هذا اليوم فرصة كبيرة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.